التخطي إلى المحتوى
الإصابات تثير القلق في القلعة الحمراء
الإصابات تثير القلق في القلعة الحمراء

صرح الدكتور أحمد أبو عبلة، طبيب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أن اللاعب محمد محمود لاعب فريق النادي الأهلي المُصاب، يسير بطريقة منتظمة، من أجل العودة إلى المشاركة في التدريبات الجماعية مع الفريق الأول لكرة القدم، في خلال المُدة القادمة.

هذا وقد أكد الطبيب، أن اللاعب يقوم حالياً بعمل تدريبات العلاج الطبيعي والتأهيل بطريقة منتظمة ومن أجل أن يتحسن باستمرار، من أجل تأديته المرحلة الأخيرة من البرنامج العلاجي قبل أن يشارك في المران الجماعي في خلال ثلاثة أسابيع.

وكان اللاعب محمد محمود، قد غاب عن مران الفريق الجماعي منذ أن تعرض للإصابة، والتي تم تشخيصها بقطع في الرباط الصليبي، و أدى عملية جراحية في منطقة الركبة، ثم بدأ بعدها بعمل جلسات علاج طبيعي في الفترة الماضية.

وعلى صعيد آخر متصل، يُكمل اللاعب محمود وحيد الظهير الأيسر لفريق كرة القدم الأول بالنادي الأهلي تنفيذ الفقرات الخاصة بالبرنامج العلاجي، الذي وضعه له طبيب الفريق له منذ أن أُصيب في وقت سابق.

وصرح الدكتور أحمد أبو عبلة، طبيب فريق الكرة الأول بالقلعة الحمراء، أن اللاعب محمود وحيد سوف يكون جاهز من أجل أن يبدأ في أن يشارك بالمران الجماعي للفريق في خلال ثلاثة أسابيع، تنقسم ما بين فترة فحص مستمر و قياسات دورية مستمرة من أجل التأكد من أنه قد تعافى تماماً من الإصابة.

وكان اللاعب محمود وحيد قد تعرض للإصابة، وتم تشخيص هذه الإصابة على أنها تمزق في العضلة الخلفية، وقد أعلن الجهاز الطبي في وقت سابق للنادي الأهلي أن اللاعب محمود وحيد، سوف يغيب عن الملاعب مُدة شهرين، وسوف ويخضع لتدريبات علاج طبيعي مكثف  من أجل تجهيزه للمباريات القادمة، ويلحق بالمران الجماعي.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *